الموت اللذيذ

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
0 0 votes
تقييم

ذلك الموت الذي لاتكون أداة القتل فيه نصل سيف، ولا فوهة بندقية، إنه فقط ترياق من المشاعر المتحولة، لديها القدرة علي إعطائك الحياة، ونزعها منك في آن واحد.

تتقلب كأمواج البحر الثائرة، كمرور سحب في يوم عاصف.

لايمكنك أن تضمن وفائها لك، كأوراق رزنامة، تقطف منها كل يوم ورقة بتاريخ جديد، بيد أن الرزنامة مفعول بها وأنت وحدك الفاعل، لكنك تصبح بفعل مشاعر زائفة،مفعول به.

وأي شيء سوي مشاعر زائفة يمكنه قتلك وأنت مبتسم، تواجه الموت في كل مرة تنخدع بمن تحب، تخلص أنت فيخونك الآخر، تاركا إياك لتواجه مصيرك الحتمي، فقد سبق وأن تخليت عن حقك في العيش؛ يوم رضيت بصفقة الموت اللذيذ وأسلمت زمام قلبك.

أو الدخول عن طريق مواقع التواصل الاجتماعى
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x